إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 2012-04-27, 04:48 PM
| طلول العنزي  طلول العنزي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 9,058
طلول العنزي is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر ICQ إلى طلول العنزي
افتراضي مانشستر سيتي ينشد الصدارة من بوابة يونايتد

سيكون على عشاق مانشستر يونايتد المتصدّر وجاره اللدود سيتي الانتظار حتى الاثنين المُقبل لمعرفة مصير المواجهة المرتقبة بين الغريمين في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الإنكليزي، والذي يشهد أيضاً صراعاً على المركزين الثالث والرابع المؤهلين إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المُقبل.

وستكون الأنظار موجهة دون أدنى شك إلى "ملعب الاتحاد" الذي يستضيف موقعة نارية مصيرية بين سيتي وضيفه يونايتد الذي سيتنازل عن الصدارة بفارق الأهداف عن الـ"سيتيزينس" في حال خسارته هذه المواجهة، وهو ما سيجعله مهدّداً بالتنازل عن اللقب.

ويُدين سيتي بتواجده في هذا الموقع قبل ثلاث مراحل على ختام الموسم إلى إيفرتون الذي أسدى لفريق المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني خدمة كبيرة الأسبوع الماضي بعد أن نجح في العودة من بعيد وأجبر مضيفه يونايتد على التعادل معه (4-4).

واستفاد سيتي من الخدمة على أكمل وجه فقلّص الفارق الذي يفصله عن جاره اللدود إلى ثلاث نقاط بعد فوزه على مضيفه وولفرهامبتون 2-صفر.

وفي المقابل، لا يمكن ليونايتد أن يلوم أحداً على تواجده في هذا الوضع سوى نفسه، لأنّ الجميع اعتقد الأحد الماضي أنّ رجال المدرب الإسكتلندي أليكس فيرغوسون في طريقهم للخروج فائزين من مباراتهم مع ضيفهم إيفرتون بعد أن نجحوا في تعويض تخلّفهم صفر-1 إلى تقدّم 3-1 ثم 4-2، قبل أن ينجح الفريق الضيف في تقليص الفارق ثم إدراك التعادل في الدقائق السبع الأخيرة.

ويأمل فريق فيرغوسون أن يعود من أرض مضيفه بأقل الأضرار الممكنة، أيّ بالتعادل على أقلِّ تقدير كي يقترب كثيراً من الاحتفاظ باللقب كونه يخوض مباراتين سهلتين نسبياً في المرحلتين الأخيرتين أمام ضيفه سوانسي سيتي ومضيفه سندرلاند.

أما سيتي فهو مطالب بالفوز ولا شيء سواه من أجل تعزيز حظوظه في الفوز باللقب للمرة الأولى منذ 1968، خصوصاً أنّ بانتظاره مباراة صعبة الأحد المقبل أمام مضيفه نيوكاسل يونايتد الذي يصارع على التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وذلك قبل أن يستضيف كوينز بارك رينجرز في المرحلة الختامية.

ويأمل سيتي أن يتجنّب سيناريو الزيارة الأخيرة ليونايتد إلى "ملعب الاتحاد" لأنّ الأخير جرّد الـ"سيتيزينس" من لقب مسابقة الكأس المحلّية بالفوز عليهم 3-2 في مباراة خاضها فريق مانشيني بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 12 بعد طرد المدافع البلجيكي فنسان كومباني.



وفي المقابل، سيضع يونايتد نصب عينيه تحقيق ثأره من جاره اللدود لأنّ الأخير كان سحقه ذهاباً 6-1 في "اولدترافورد"، مُلحِقاً بفريق "الشياطين الحمر" أسوأ هزيمة لهم منذ انطلاق الدوري الممتاز عام (1992).

وكانت أقسى هزيمة ليونايتد في الدوري الممتاز صفر-5 وتلقاها مرتين على يد نيوكاسل يونايتد في 20 تشرين الأول/اكتوبر 1996 وتشلسي في 3 تشرين الأول/اكتوبر (1999)، علماً بأنّ أقسى هزيمة له على الصعيد الدوري بشكل عام كانت صفر-7 ومني بها ثلاث مرات آخرها أمام وولفرهامبتون في كانون الأول/ديسمبر 1931 (في الدرجة الثانية).

فيرغسون للفوز ومانشيني يخفّف الضغط

وقد تعهّد فيرغوسون بأنّ يونايتد لن يلعب من أجل التعادل بل سيسعى جاهداً للخروج بالنقاط الثلاث، حتى وإن كان التعادل نتيجة رائعة في السباق على اللقب.

وأضاف فيرغوسون "هذه مواجهة لا مفرّ منها لكننا نعرف تماماً أين نضع أقدامنا، الآن كل شيء مرتبط بهذه المباراة، سوف تكون الأجواء رائعة هناك، صعّبنا الأمور على أنفسنا، آمل أن نتمكّن من التعويض الأثنين المقبل."
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
من, مانشستر, الصدارة, بوابة, ينشد, يونايتد, سيتي



جديد مواضيع قسم الرياضه
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


مانشستر سيتي ينشد الصدارة من بوابة يونايتد




الساعة الآن 03:24 PM


Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2014