إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 2012-04-20, 12:10 PM
الصورة الرمزية عبدالله
| عبدالله  عبدالله غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 941
عبدالله is on a distinguished road
افتراضي صوت الموت .... The Sound Of Death~




الجزء الأول


يحكى أنه كان هناك قرية صغيرة تختبئ بين الجبال , وكان تعيش فيها أمرأة عجوز , تسكن وحيده وذلك لأن اولادها ماتوا في حادث غريب , كانت لاتحب ان تختلط بالعامة وان حدث ذلك , فإن الناس يهربون خائفين منها . لذلك كان لديها خادم مخلص اسمه نوح يقضي جميع حوائج المنزل
كما ان زوجته كانت تعمل كربة القصر القديم اللذي تملكه تلك المرأة .




يقع القصر على التل المطل على القرية ولكن كان هناك نهر يفصل بينهما . كما أنه هناك غابة كثيفة مواجهه للقصر تماما من جهة اليمين . يقال أن مخلوقات مخيفة خرجت من تلك الغابة وقتلت اولاد تلك المرأة الثلاثة .





عند مدخل القرية , وقف شاب مع حيوانه الاليف وكان مخلوقا غريب الشكل يشبه التنين ولكنه صغير جدا يقبع فوق كتفه ,



ذهب الشاب الغريب مباشرة لساحة القرية , حيث ان كل الانشطة تحدث هناك وغالبا مايكون هناك أغلب الناس في وضح النهار , كان يطرق البيوت ويسأل عن عائلة روبن , ولكن كل من سألهم أغلقوا الباب بوجهه بشكل مفاجئ كلما يذكر اسم تلك العائلة
مشى بالقرية وهو يفكر كيف له ان يجد تلك العائلة

, هناك القليل من المنازل هنا ولكن لم يتفوه أي احد بكلمة واحده تدله على منزلهم . وجد بعض الفتية يلعبون فوجدها فرصة جيدة لسؤالهم , وكان محقا حيث ان احدهم اشار الى ناحية التل الكبير وقال ان ذاك القصر القابع هناك هو منزلهم .
شكره كثيرا واتجه الى النهر . وقف على حافته متسائلا كيف سيصل الى الجهة الاخرى .
بعدها سمع شخصا يصيح به : من هناك ؟
كان صيادا عائدا بقاربه الصغير الى الحافة
أجابه هنري : احتاج لشخص يقلني الى الجانب الآخر للنهر
أجابه الصياد مشيرا الى التل : الى ذلك المكان ؟
- نعم ..... اريد ان ازور عائلة روبن .
- - ولكن لا أحد يذهب هناك
- لو أوصلتني سأعطيك 100 دولار
- امممم .... حسنا , هذا مبلغ جيد , اتفقنا .
فرح هنري كثيرا وأخذ سموكي , حيوانه الاليف , يرفرف بجناحية ويدور دورات صغيره مسرورا




كان الصياد يسترق النظرات لهنري وحيوانه وهو يتملكه الفضول لمعرفة من هذا الشخص او السبب الذي سيذهب لذاك المكان من أجله
بدأ الضباب يصبح أكثر كثافة كلما اقتربوا من الحافة الاخرى للنهر
عندما لاحظ هنري تلك النظرات قرر أن يتحدث معه لعله يجد بعض المعلومات التي تفيده
سأله في البداية عن اسمه اجابه الصياد :
- اسمي توم ...... لم ارك في الجوار من قبل , مالذي احضرك الى هنا ؟
- انها قصة طويلة
- اتمانع في اخباري بها ؟
- حدث ذلك منذ اشهر ... عندما كنت نائما , استيقضت على صوت بكاء امرأة قادما لغرفتي من الخارج ... وعندما ذهبت لالقي نظرة توقف الصوت فجأة
واستمر صوت المرأة في الليلتين التي بعدها وكلما ابحث في منزلي لا اجد احدا كما ان الصوت يتوقف ايضا
في اليوم التالي لليلة الثالثة ... توفي أخي ... صدمته شاحنة ومات على الفور
بعدها با أسابيع قليلة ... عاد صوت المرأة مرة أخرى ولكن بشكل مختلف قليلا حيث كانت المرأة تبكي وتذكر اسم اعز أصدقائي جيمس .... وصباح الليلة الثالثة وجد ميتا في شقته .... وقد كان تقرير الوفاة يفصح عن اصابته بنوبة قلبية , رغم انه كان شابا رياضيا في اتم صحته ونشاطه

أجاب توم وعيناه فزعتان : يارجل ... يبدو ذلك مخيفا , أتظن أن تلك الأصوات متعلقة بالحوادث التي ذكرتها ؟
- في البداية لم أشك ابدا بذلك ..... ولكن في البارحة
عاد الي صوت بكاء المرأة
فزعت منه ولم استطع النوم مرة أخرى




عندها وصلوا الى حافة النهر وبما ان توم كان مأخوذا بتلك القصة التي سمعها من هنري
, قرر أن يذهب معه الى مدخل القصر
أصبح الوقت ليلا واشتد الظلام ... كما أن الضباب ازداد كثافة عما قبل
مشى الاثنان متخللين اشجار الغابة خلال ممر ضيق
وكانت اغصان الاشجار قد بدأت بالتلاحم بشكل فوضوي وكأن الطريق مهجورا منذ سنين
عندها كسر توم هذا الصمت المخيف سائلا:
- لماذا ستزور بالذات تلك العائلة ؟
اجاب هنري : لانني بالمصادفة سمعت ان هناك عائلة اعتادت سماع ذاك الصوت
قبل موت أي فرد من افرادها وعندما بحثت عنها سمعت انها تعيش في هذه القرية




اصبح القصر امامهم الآن
وفجأة طار سموكي من على كتف هنري وبدأ ينفخ دخانا من منخرية وهو مضطربا بشكل جنوني
كان يطير ويتخبط بين اغصان الاشجار المتلاحمة وهنري يلاحقه يريد امساكه
كان يناديه :
سموكي ... سموكي .... مالأمر ..... عد الي وهدئ من روعك
سموووووووكي

ولكن سموكي اختفى في الظلام
عندها قرر هنري ان يزور العائلة ويبحث عن سموكي في الصباح
عاد الى حيث كان هو وتوم يتحدثان
ولكنه لم يجد توم
لقد اختفى توم ايضا
ظل ينادي ويبحث خلف الاشجار القريبه منه
ولكن دون جدوى
كان هناك شيء واحد فقط يقبع امامه
ابتلع ريقه خوفا وتقدم بخطى متثاقله نحو القصر القديم




يتبع في الجزء الثاني قريبا بإذن الله
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الموت, death, صوت, sound



جديد مواضيع قسم شعر
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


صوت الموت .... The Sound Of Death~


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مدن تمنع الموت ! - جديد مدن تمنع الموت ! جنون انسان دليل قلب 0 2012-04-06 08:51 PM
عجائب الموت عند النمل !! - جديد عجائب الموت عند النمل !! جنون انسان دليل قلب 0 2012-03-31 01:37 AM
الموت وسكراتهه .!!ّ الفارس اسلامي 0 2012-03-22 05:58 AM
يعجبني الموت ! لوعه الفرقا اسلامي 0 2012-03-22 05:54 AM
هل تخيلتي ان الموت جميل! اجمل مافي الموت!!!؟ نرجسيه اسلامي 0 2012-02-25 02:31 PM



الساعة الآن 04:22 PM


Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2014