فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي

فالنسيا يسحق ألكمار ويبصم على أحقيته بالتأهل تأهل فالنسيا الإسباني إلى مربع الكبار

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 2012-04-06, 02:41 AM

 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 9,058
طلول العنزي is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر ICQ إلى طلول العنزي
افتراضي فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي


فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 8536892w3ujhkhk.png

فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي welcome.gif

فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 469974845fi7.gif

فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي welcome.gif

فالنسيا يسحق ألكمار ويبصم على أحقيته بالتأهل
فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 201245214016298734_2

تأهل فالنسيا الإسباني إلى مربع الكبار من الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" بعد فوزه الساحق على ضيفه ألكمار الهولندي بنتيجة (4-0) في المباراة التي أقيمت على ملعب المستايا ضمن إياب الدور ربع النهائي للمسابقة.
وسيواجه فالنسيا في نصف النهائي مواطنه اتلتيك بلباو الذي أخرج شالكه الألماني.
وأكد "الخفافيش" تمرسهم بلعب دور العقدة الدائمة لكبار الكرة الهولندية بعد نجاح الفريق الإسباني أيضاً في إزاحة أيندهوفن من الدور ثمن النهائي لذات المسابقة.
من جهة ثانية، كان لمعاني التنافس عناوين كثيرة مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بصفحات التاريخ، منها أن فالنسيا وألكمار يسعيان للعودة إلى واجهة الأحداث على المستوى الأوروبي حيث يبحث فالنسيا عن الصعود على المنصة الأوروبية كمتوج بالذهب لأول مرة منذ سنة 2004 تاريخ حصوله على لقب المسابقة في نسختها القديمة تحت تسمية كأس الإتحاد الأوروبي، بينما كان ألكمار يأمل في التتويج بلقب المسابقة للمرة الثالثة بعد سنتي 1981 و 2009.
كما أن صراع قطبي الكرة الأوروبية والحديث عن بلاد الطواحين و الماتادور يستدعي دوماً جدلية التنافس الشرس على صعيد المنتخبات والأندية، فإذا كان الإسبان يحملون في رصيدهم ستة ألقاب على مستوى المسابقة، فإن نظراءهم الهولنديين يمتلكون في تاريخ مشاركتهم أربعة تتويجات فقط كانت من نصيب فيينورد روتردام في مناسبتين وكل من أياكس أمستردام وأيندهوفن في مناسبة واحدة.
الخفافيش يتمّون المهمة مبكراً
فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 201245214311362734_2
بدا تحفز لاعبي فالنسيا واضحاً منذ بداية المباراة لتجاوز تخلفهم في مباراة الذهاب بنتيجة (2-1) بهولندا، بداية قوية ترجمها هداف الفريق وقائده روبرتو سولدادو الذي استغل كرة مرتدة عن طريق الخطأ من مدافع ألكمار نِك فيرغيفز وسدد كرة قوية تألق في إبعادها الحارس الكوستاريكي إستيبان (12).
فرصة سولدادو الإفتتاحية كانت بمثابة الإنذار الشديد اللهجة للخصم الهولندي بتلقي أهداف قادمة لاسيما مع الإرتباك الواضح الذي لاح عليه الخط الخلفي لألكمار.
ولم تتأخر عقوبة فالنسيا لخصمه، وبعد ثلاث دقائق فقط من الفرصة الأولى نجح المدافع المتقدم الدولي الفرنسي عادل رامي في اقتناص كرة رأسية بعد عرضية متقنة من الظهير الجزائري سفيان فاغولي ليضع فريقه في المقدمة مبكراً (15).
كان تأثير هدف السبق إيجابياً جداً على معنويات أبناء المستايا، كما كان له مفعول عكسي على الضيوف الهولنديين الذين دخلوا في دوامة فقدان التركيز والدخول مبكراً في متاهة الحسابات، ما كلفهم هدفاً ثانياً مفاجئاً عبر نفس اللاعب أو لنقل "المدافع الهداف" عادل رامي الذي استغل تمريرة عرضية من قدم الجناح الأرجنتيني تينو كوستا مهّدها سولدادو في مرحلة ثانية قبل أن تستقر على قدم رامي من جديد الذي لم يجد صعوبة تذكر في زيارة شباك إستيبان للمرة الثانية (17).
وتواصل ارتباك صفوف ألكمار في هذا الشوط، وتتالت معه الفرص الخطيرة لأصحاب الأرض الذين كادوا أن ينهوا الأمور كلياً بهدف ثالث لولا كرة سولدادو القريبة التي نقصتها الدقة (20).
كان على أبناء المدرب الهولندي غيرتيان فيربيك الإستفاقة من سباتهم العميق وتجاوز الضغط الذي فرضته هجمات فالنسيا المتكررة، وهو ماحدث مع موعد حلول أول فرصة جدية لألكمار في اللقاء إثر تسديدة صاروخية من متوسط الميدان آدم ماهر أبدع في صدها وتحويلها إلى ركنية الحارس البرازيلي دييغو ألفيش (24).
من جانبه، لم يتوقف هجوم فالنسيا عن تهديد المرمى الهولندي وواصل هجماته خاصة عبر المميز سولدادو الذي كان مصدر إزعاج دائم لدفاع ألكمار وكاد في مناسبتين أن يحرز الهدف الثالث قبل انتهاء هذا الشوط، الأولى في الدقيقة (27) سدد فيها كرة بعقب القدم برعونة من داخل منطقة الجزاء لم تشكل أي إحراج للحارس أستيبان، الذي عاد ليقف حجر عثرة أمام نفس اللاعب في كرة ثانية كان فيها وجها لوجه مع سولدادو، ولكن حارس ألكمار رفض وضع إسم كابتن الفريق المضيف ضمن قائمة الهدافين لينتهي الشوط الأول بأفضلية واضحة لفالنسيا ترجمها واقع الميدان أداءً ونتيجة.
استعراض هجومي وتأهل مستحق


فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 201245214339502734_2

كان من المنتظر بعد فترة الإستراحة دخول ألكمار بوجه مغاير تماماً لذلك الذي ظهر عليه في النصف الأول من المواجهة، ولكن المفاجأة كانت تكرر نفس السيناريو المحكوم بصورة الهجوم الإسباني الكاسح والدفاع الهولندي المستميت.
وكانت تحركات لاعبي فالنسيا وحيويتهم الهجومية تنذر في كل مرة بمقدرتهم على تسجيل هدف ثالث يقضي على آمال ضيفهم نهائياً في التأهل وهو ما لم تتأخر جماهير الميستايا في مشاهدته حقيقة ميدانية بعد عمل جماعي ممتاز مهد إثره الدولي الجزائري المتألق سفيان فوغالي بينية ذكية لسولدادو الذي قام بلعب دور الممول وأهدى كرة متقنة للقادم من الخلف خوردي ألبا الذي أصاب مرمى ألكمار في مقتل ببصمه على الهدف الثالث (56).
إثر هذا الهدف شهدت المباراة انخفاضاً واضحاً في مستوى اللعب وكان يبدو أن ألكمار راضٍ بالنتيجة الحاصلة ومتبن لواقع الإنسحاب وهو ما كان واضحاً من خلال مردوده الهجومي الباهت وعلى غرار الشوط الأول لم يشهد شوط المباراة الثاني سوى فرصة واحدة تستحق الذكر كانت عبر تمهيد ذكي من شارليسون بنشوب لزميله البلجيكي مارتن مارتينس الذي أخفق في استغلال موقعه المناسب وسدد كرة صدها الحارس دييغو ألفيش قبل أن يشتتها في مناسبة ثانية المدافع البرتغالي تينو كوستا (71).
مع اقتراب المباراة من نهايتها زادت مشاعر الإحباط واليأس من سطوتها على لاعبي ألكمار الذين سلموا بفكرة ضياع بطاقة التأهل لفائدة فالنسيا الذي أثبت أحقيته بها عبر هدف رابع رائع من جملة هجومية وجماعية إسبانية خالصة مرت فيها الكرة على سولدادو الذي هيأها للجناح المنطلق خوردي ألبا الذي قام بدوره بعرضية وجدت بديل سفيان فاغولي، المهاجم بابلو هيرنانديز ليرسل كرة رائعة في أعلى المقص بعيداً عن متناول حارس ألكمار (80).
ما تبقى من عمر المباراة كان دليلاً على أن ألكمار كان حاضراً إسماً وكياناً في معقل المستايا ولكنه كان غائباً فعلياً ما كبّده انسحاباً مؤلماً استقر على أربع إصابات كاملة لا تعكس المشوار المميز الذي قام به في المسابقة، في حين أكد فالنسيا أن احتمالات رؤية نهائي إسباني خالص أضحى أمراً قريب التحقق مع تأهل مواطنيه أتلتيك بلباو وأتلتيكو مدريد إلى المربع الأخير الذي يسبق موعد حفلة الختام الموافق في التاسع من أيار/مايو في بوخارست الرومانية .


https://www.facebook.com/video/video...58413957542795


فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي welcome.gif


أتلتيكو مدريد لنصف نهائي الـ"يوروبا ليغ"
فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 201245201431438580_2

جدّد أتلتيكو مدريد الإسباني فوزه على مستضيفه هانوفر الألماني بنفس نتيجة الذهاب (2–1) ضمن إياب الدور ربع النهائي من كأس الاتحاد الأوروبي "يوروبا ليغ"، الخميس في ألمانيا ليعبر إلى الدور نصف النهائي من المسابقة.
وسيواجه أتلتيكو، مواطنه فالنسيا الذي أخرج ألكمار الهولندي، وسيفتقد فريق العاصمة الإسبانية جهود لاعبه الأوروغوياني دييغو غودين في مباراة الذهاب لتراكم الإنذارات الصفراء.
وكان هانوفر يحتاج إلى الفوز بفارق هدفين أو نتيجة 1-0، فيما لزم الفريق الإسباني التعادل أو الخسارة بفارق هدف بنتيجة 2-3 أو أكثر.
المباراة كانت صعبةً على الفريقين خاصةً أنهما يحتلان مركزاً حساساً على سلم الترتيب كلّ في دوري بلاده حيث يصارعان لحجز مقعد مؤهّل للبطولات الأوروبية للموسم القادم إضافة إلى سجلهما المُلفت، إذ حقّق هانوفر الذي يحتل المركز الخامس في ألمانيا، نتائج مميّزة مؤخراً بين جماهيره، فلم يخسر في آخر سبع مباريات على أرضه محليّاً وأوروبياً (6 انتصارات وتعادل) إضافة لكونه لم يخسر في البطولة الأوروبية هذا الموسم على أرضه حتى هذه المباراة، وكذلك أتلتيكو مدريد السابع في دوري بلاده لم يخسر في البطولة الأوروبية سوى مباراة واحدة خارج أرضه كانت أمام أودينيزي (0 -2).
تركزت بداية المباراة على المحاولات الخجولة من الفريقين فغابت الخطورة عن المرمى وانحصر اللعب في الوسط، ليمضي الشوط في ظل مساندة ضعيفة من لاعبي الوسط للمهاجمين، فمرّ القسم الأول فقيراً من ناحية الفرص الحقيقية لأيّ من الفريقين باستثناء رأسية أدريان لوبيز التي أخطأت مرمى هانوفر في الدقيقة (31).
ودون جديد، انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي على الرغم من امتلاك هانوفر للنشيطين الإيفواري ديا كونان والكاميروني مامي ديوف في خط الهجوم، وامتلاك أتلتيكو للمهاجم الكولومبي رادميل فالكاو الذي أخفق في هزِّ الشباك علماً أنه سجل 20 هدفاً هذا الموسم.
شوط الأهداف
الشوط الثاني بدأ على نحو لافت عندما كاد فالكاو أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الثالثة منه لكنّه أخطأ المرمى وهو في حالة شبه انفراد بالحارس رون زيلر، ثم حاول أتلتيكو مجدّداً في الربع الساعة الأولى من الشوط أن يخطف هدفاً يصعب به مهمة هانوفر إلا أنّ دفاع الفريق الألماني أحبط محاولات ضيفه.
فأنبأت النوايا السابقة عن هدف قريب، حملته الدقيقة 63 عندما استغل لوبيز خطأ المدافع النمساوي إيمانويل بوغازتيتز في إبعاد الكرة فخطفها منه وراوغ الحارس وسجّل هدفاً سهلاً أراح به أعصاب مدربه الأرجنتيني دييغو سيميوني.
فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 201245205917525734_2
حاول بعدها الفريقان تغيير نتيجة المباراة التي اتسمت بالخشونة (6 بطاقات صفراء 5 منها لأتلتيكو) إلا أنّ أيّاً منهما لم يتمكن من ذلك حتى الدقيقة 81 عندما أحيا ديوف آمال فريقه بالتأهل بعد أن استغل ابتعاده عن الرقابة فسجّل هدف التعادل لهانوفر من كرة سهلة داخل منطقة الجزاء.
سعى هانوفر بما تبقى من وقت تسجيل هدف الفوز بأيّ طريقة لتمديد المباراة، فحاول البديل النرويجي محمد البيلاوي إلا أن رأسيته ارتطمت بالمدافع، قبل أن يحسم فالكاو المباراة نهائياً عندما سجّل الهدف الثاني لفريقه قبل ثلاث دقائق من النهاية مستغلاً تمريرة لوبيز الذي خطف كرة أخرى من دفاع هانوفر، لتنتهي المباراة بخسارة هي الأولى لهانوفر على أرضه في البطولة، لكنها أتت في التوقيت الأسوأ.



فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي welcome.gif


بلباو يرفض الهزيمة ويصل دور الأربعة
فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 201245211428913734_2

تأهَّل أتلتيك بلباو الإسباني إلى الدور نصف النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم، بعد تعادله في إياب ربع النهائي مع ضيفه شالكه الألماني (2-2) على ملعب سان ماميس، وذلك بعد فوزه الأسبوع الماضي على أرض منافسه (4-2).
ويلتقي أتلتيك بلباو في نصف النهائي مع سبورتنغ لشبونة البرتغالي، طامحاً في أن يكون طرفاً في نهائي إسباني- إسباني، إذ أن طرفي نصف النهائي الثاني هما مواطناه أتلتيكو مدريد وفالنسيا.
وتقام مباراة الذهاب في 19 نيسان/ أبريل الجاري في لشبونة، والإياب في 26 منه في بلباو.
وتعاون الفريقان على تقديم مباراة هجومية ممتعة، وتوزَّعت الأهداف الأربعة على الشوطين، فانتهى الشوط الأول بهدف لكل فريق، وتقدّم شالكه مرتين إلا أنه بعد تسجيل بلباو للتعادل في المرة الثانية عجز عن مواصلة ملاحقة الحلم بتعويض خسارة الذهاب.
وبذلك حافظ الفريق الإسباني على سجِّله خالياً من الخسارة على أرضه في المسابقة هذا الموسم، علماً أنه لم يخسر سوى مرتين عموماً، أمام باريس سان جيرمان الفرنسي في دور المجموعات (2-4) في باريس، وأمام لوكوموتيف موسكو الروسي (1-2) في العاصمة الروسية ضمن دور الـ 32.
ورغم البداية القوية من شالكه في الدقائق العشر الأولى مع محاولتين من الإسباني المخضرم راؤول غونزاليس والنيجيري شينيدو أوباسي، إلا أن فريق المدرب الأرجنتيني مارسيلو بييلسا فرض إيقاعه تدريجياً واقترب من التسجيل بمحاولات إيكر مونيان وأوسكار دي ماركوس.
وكان افتتاح التسجيل ببصمة هولندية لمهاجم شالكه كلاس يان هونتيلار الذي سجَّل هدفه العاشر في المسابقة من تسديدة أطلقها أرضية من مشارف منطقة الجزاء (29).
وأدرك المهاجم إيباي مارتينيز التعادل لبلباو بعد دخوله بديلاً لللاعب الوسط أندير هيريرا بإحدى عشرة دقيقة من تسديدة داخل منطقة الجزاء (41).
فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 20124521140881734_2.
وفي الشوط الثاني أحرز راؤول الهدف الثاني لشالكه بتسديدة ولا أروع تحوَّلت من القائم الأيسر إلى شباك الحارس خوركا إيرايزوز (52)، علماً أنه سجَّل هدفي فريقه في مباراة الذهاب.
لكن الفريق الباسكي لم يُمهل ضيفه أكثر من ثلاث دقائق، فتعادلت الأرقام من جديد بهدف ماركيل سوسايتا (55).
ولم يهدأ طرفا المباراة في الدقائق التالية، فظلَّ شالكه طامحاً بتحقيق المهمة الصعبة على الأقل في الرد بنفس نتيجة الذهاب وجرَّ منافسه إلى التمديد، لكنه اصطدم بحيوية بلباو المعهودة، فتعدَّدت المحاولات دون أن تجد نهايات سعيدة، ليستمر التعادل سيد الأحكام حتى صافرة النهاية.



فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي welcome.gif

سبورتينغ لشبونة يواصل الحلم الأوروبي

فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي 201245213940720734_2

تمكّن سبورتينغ لشبونة البرتغالي من انتزاع بطاقة التأهل إلى الدور نصف النهائي من الدوري الأوروبي لكرة القدم عقب تعادله مع مضيفه ميتاليست خاركييف الأوكراني1-1 الخميس في إياب ربع نهائي المسابقة.
واستفاد سبورتينغ من فوزه ذهاباً على ملعبه جوزيه ألفالادي 2-1.
ويطمح سبورتينغ لشبونة إلى مواصلة مشواره وتحقيق نتيجة إيجابية عندما يستقبل أتلتيك بلباو الإسباني على ملعب "جوزي ألفالادي" يوم 19 نيسان/ أبريل الجاري في ذهاب نصف النهائي، قبل السفر إلى إقليم الباسك في مباراة الإياب يوم 26 من نفس الشهر علماً انه الفريق الوحيد غير الإسباني في المربع الذهبي.
المباراة التي احتضنها "ملعب ميتاليست ستايدوم" بدأها المحلّيون بقوة، معلنين عن نواياهم في تدارك نتيجة الذهاب والعبور إلى نصف نهائي البطولة، لكن التسرّع من جهة وتألق حارس سبورتينغ لشبونة البرتغالي روي باتريسيو من جهة أخرى، منع زملاء البرازيلي تايسون من تحقيق التقدم في النتيجة.
ومع مرور الوقت تمكن الضيوف من الأخذ بزمام المباراة وتحوّل الضغط إلى معسكر البرتغاليين الذين نجحوا في ترجمة محاولاتهم إلى هدف في الدقيقة 44 عن طريق الهولندي ريكي فان فولسفينكل الذي قام بمجهود رائع أنهى به الكرة في الشباك الأوكرانية وأعلن عن نهاية الشوط الأول بتقدم الضيوف 1-0.
في الشوط الثاني عاد الفريق المحلي للضغط من جديد على مرمى سبورتينغ من أجل إدراك التعادل وهو ما نجح فيه المهاجم الأرجنتيني جوناثان كريستالدو (57).
ومع إدراك التعادل ارتفعت معنويات لاعبي ميتاليست واندفعو نحو الهجوم لتأمين الهدف الثاني الذي سيمكنهم من معادلة النتيجة بين الذهاب والإياب، وبالفعل أتيحت الفرصة للبرازيلي كلايتون اكسافييه لتعديل النتيجة من ضربة جزاء في الدقيقة 64 لكنه فشل في التسجيل، وفوّت على فريقه فرصة البقاء في المنافسة على ورقة الترشح إلى نصف النهائي.
في ما تبقى من الوقت، نجح فريق المدرب البرتغالي ريكاردو سابينتو في الحفاظ على نتيجة التعادل التي منحت سبورتينغ بطاقة التأهل إلى نصف النهائي ليكون الفريق الوحيد من خارج إسبانيا بين رباعي المربع الذهبي بعد تأهل كل من فالنسيا و أتلتيكو مدريد وأتلتيك بلباو.


فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي welcome.gif



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الأروبي, الاسبانية, الدوري, الفرق, تكتسي, فيديو



جديد مواضيع قسم الرياضه
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

فيديو الفرق الاسبانية تكتسح الدوري الأروبي


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نتائج الدور 32 من الدوري الأروبي طلول العنزي الرياضه 0 2012-02-24 10:06 PM
فيديو ღmღ وسام بن يحيا يسجل في الدوري التركي ღmღ طلول العنزي عالم الشباب والرياضة 1 2012-02-17 07:41 PM
فيديو ღmღ وسام بن يحيا يسجل في الدوري التركي ღmღ طلول العنزي عالم الشباب والرياضة 1 2012-02-17 07:33 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


الساعة الآن 12:49 PM


Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2014

Security team


Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0