إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 2012-07-28, 04:57 PM
حبوبه حبوبه غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 1,330
حبوبه is on a distinguished road
افتراضي §بائع الدمى§

يحكى انه في حديث الزمان كان هناك شابة في ريعان الصبا قد لفت نظرها صوت بائع دمى يتجول في شوارع حيها في ليلة مظلمه أنارها نور القمر..لبرهة ذلك الصوت لم يعني لها شيئا..هي صبية وهو يبتاع بضاعة يشتريها الأطفال لا الكبار..لكنها فكرت وقررت شراء دمية منه لها ..نعم قررت إقتناء دمية رغم أنها تعي ان ذلك هواية الأطفال لا الكبار..يا إلهي! صبيه بكامل عقلها ونضجها ونظرتها الثاقبه للحياه ترغب باقتناء دميه..نعم ندهت على البائع واشترت دميتها وأخذت تلعب بها بشغف وكأنها طفلة صغيره لم ترى دمية من قبل..وهي حقا كانت كذلك..حرمت في طفولتها من كل ما يلهو به الأطفال في مثل سنها..تنظر اليهم تتحسر على ماحرمت منه..فأرادت باقتناء تلك الدميه أن تسترجع طفولتها المسلوبه..فعالم الطفل قد يكون كله دميه!
في تلك الأثناء كان البائع ينظر اليها مسرورا فرحا لإنه أدخل السعادة الى قلبها دون سابق إنذار وبسبب دمية بسيطه...فرحتها تلك لم يشاهدها على محيى طفل حقيقي..‏
توالت الأيام وكان البائع يمر يوميا بالحي الذي تقطن فيه تلك الفتاه ‏‎ ‎ليرى فرحتها ويشاركها بها أحيانا..
لكن فرحتها لم تدم..فقد فاجأ البائع الفتاة يوما وأخذ منها الدمية عنوة بالسب والشتب دون اي مبرر لتصرفه...حزنت الفتاة حزنا شديدا أفقدها صوابها..
لكن ليس لأخذ الدميه وان كانت عزيزة على قلبها..وانما لسبب أكبر وأعظم هو ذلك الجرح الدامي الذي تركه بائع الدمى في قلبها المكلوم من سب وشتم دون سبب وبكل قسوه..
ياسيدي الكريم لاتظن ان الفتاة باتت تكترث لدميتك .. هي فقط تحتاج لمن يداوي جرحا علم في حشايا نفسها لا تظن ان هناك مداويا له..
ياسيدي الكريم أي كان سبب أخذك للدميه حقا كان واجبك أخذها بالرفق واللين بعيدا عن الإهانه....
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الدمى§, §بائع



جديد مواضيع قسم العامه
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


§بائع الدمى§




الساعة الآن 05:40 AM


Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2014