إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 2012-06-12, 04:57 PM
| نار الحب  نار الحب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 1,479
نار الحب is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر ICQ إلى نار الحب
افتراضي اليورو من زاوبة خاصة



تقلبت في جميع صفحات كتب التاريخ...تاريخ الأنوار..فأوقفني عبير رائحتها الرمادية...كأنني لم اعشق

يوما برجوازية رمادية...و ساحة...نقشت بقوالب أرضها...رقعة شطرنج...لتشهد محفل رقصة

إمبراطورية الملكة سنو وايت نحو قصور الظلام الساكنة وحصونها السوداء... بهيبة و فخامة

كتبت تاريخها...تاريخ الأنوار...عجبا لتلك الأنوار...لم تكن وردية و لا أرجوانية...و لم يحتويها

نور مكان و لا عقارب زمان...كل شئ كان لذيذا...كتب الأنوار البالية...غبارا... علي طاولة

أشجارها ...أشجار العجوز... في روحها...و ألة بخارية...تغنت بدخان مدفئتها...كل شئ كان

جميلا...كل الكوكب الأوروبي...يعيش لحظة الصدمة المريحة...الساعة الثالثة صباحا و فرنسا

تطوي أخر صفحة من بقاعها...بشمس الأنوار...لم أشعر بهذا الإتحاد يوما في نفوس

المنورين...كأن الضباب و عاصمته يعانقان الحديد...و الحديد يعانق العامل الملطخ بالشحوم...و

العامل يعانق حبيبته...و حبيبته في فستانها الثلجي تقطف ورود الأنوار المليئة عطرها قطر المساء من غابات الصنوبر

المسنونة علوا و النقية بياضا بثلجها ...الأنوار كانت حلقات إتسعت و إنتصفت قاعة سنو وايت و

إغتسلت بوضوء شمعات ..نورا.. لم يكن مسطحا...بل كان ساحر الأبعاد و الأضواء...لتصعد

نحو شمعة أكبر حجما و طولا...فتروي بمائها قمة قاعة الفن و الجمال...المكان الرمادي عانق بين

ذراعيه كل عناصر اللوحة...كضمة الغيوم لقطرت السماء...لتجعل حكايتها لهم أنوارا من

الغيث...فتروي حقول بلاد الأنوار.... بلاد أوروبا.... ما سر ثورة الأنوار؟اللون

الرمادي...إنه السر...إنه يبعث علي العطش...نحتاج إلي فرشاة رمادية و غبار من تراب أجسادنا و

شئ من الضباب و الظلال حتي نوحد كل عناصر أمتنا إلي لون واحد و عطش واحد و رواية

واحدة و حوراء واحدة نتغزل بها في نهاية كل فصل من فصول قصائدنا....نحتاج إلي ذلك

السكون و تلك الطمأنينة...نحتاج إلي الهدوء...نحتاج لذلك اللون الرمادي الذي يبعث علي

عطش..عطش الألوان...فسكونه حركة و عمل و نماء...لنحتفل يوما بأمجاد تصنع البهجة في

شوارعنا...أمجاد تضىء مقاهينا...ملاهينا بأنوار الثورة الحقيقية...لا نحتاج إلي ثورة في ميدان

السياسة...بل ثورات عدة في ميدان العلوم ... علوم الفن و الجمال... علوم الرياضة و الموسيقي

و الرسم و الفيزياء و الطب...لنرقص بأقلامنا علي ألواحنا... و نرسم أمجادنا كما ترسم الجوكندا

و نكتب عصر أمتنا كما تكتب ثورة الأنوار...لنجعل من ثورتنا فنا جديدا كلعبة كرة القدم فما

أجمل منحوتات كأس أوروبا و سحر مسرحها الكوروي و هي تأتينا من بلاد الأنوار...

بإمضاء نضــــــال
11/06/2012
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
من, اليورو, خاصة, زاوبة



جديد مواضيع قسم شعر
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


اليورو من زاوبة خاصة




الساعة الآن 06:24 PM


Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2014